البحث عن الكائنات الغير أرضية ...



قام علماء من وكالة ناسا وعلماء آخرون غيرهم من جميع أنحاء العالم بإزاحة الستار عن دليل جديد مذهل يعبر بقوة عن حقيقة أننا لسنا وحدنا. كيف سنلتقي بالدخلاء؟!

Lyrien
إقرأ المزيد
 

صورة اليوم ... اين هم الحيوانات هنا ؟

 
صورة وجدتها على النت ... قد تبدو عادية للوهلة الأولى و قد تبدو مضحكة لكن لو امعنا النظر فيها
تجد انها تفسر مدى وحشية البشر و هم لا يعلمون ...و مدى ضعف الحيوانات امام هذه الوحوش
... و يعطون لأنفسهم كل الحق لأكل هذه الكائنات و بدون رحمة ...
و امام بعضها البعض ... نعم قد يبدو لك هذا الكلام  غريب لكن لو ركزت بعض الشيئ
سوف ببدو لك الأمر حقا مقزز ... فى شارعنا واجهت الخراف فى العيد مجزرة جماعية
امام بعضها البعض انا لم اشارك بها كنت اتابع من خلف شباك النافذة المغلق



الخراف كلها كانت متوترة و تصرخ و تريد فك قيودها من حول المجزرة
اصبحت ساحة شارعنا  دماء فى دماء و دماء فى كل مكان و اشلاء مبعثرة انه فعلا كابوس
لكن البشر لا يبالون بكل هذا عادي جدا يذبحون بكل برودة و يسلخون جلودهم امام اعينهم
و الكارثة ان الكثير من ابنائهم معهم 4 و 5 سنوات ؟؟

هناك مقولة تقول عندما البشر يعملون اكبر مجزة على وجه الأرض فى يوم واحد  يسمونها عيد
 و عندما يفترس أسد بشرا مثلا لأنه وجده فى الغابة يعني هو الي ذهب اليه اما لغرض اصطياده او مشاركته فى ما يتغذى عليه من غزلان او ارانب يسمون هذا وحشية ...
و لا يستطعون رؤية هذا ان بثوه على التلفاز او يوتوب مثلا ...

المسلمين معضمهم ان لم اقل الكل لهم مرض نفسي و هو انفصام الشخصي اي انهم يعتقدون بشيئ  انه صحيح
و في نفس الوقت  يبدو لهم  غير طبيعي و خاطئ و هذا الشعور خطير جدا و هو من يجعل البلدان العربية فى الحضيض..

و هذا الأمر من المفروض ان نخصص له مقال طويل لأنه مربط فرس تخلفنا و تقهقرنا فى العالم بين الدول العظمى

الدين يستطيع ان يجعلك تفعل اشياء مقززة و بدون ان تشعر ...
لكن فى بعض الأحيان بشريتك الطبيعية تلح عليك انك مخطئ و يدخلك الشك
لكن تعود ادراجك لتكمل عملك المقزز لأنك فعلا غارق فى عفيون الدين

اعطيكم مثال انضرو هذه الصفحة وجدتها على النت ماذا يقول صاحبها المسلم و المعلقين ؟

كيف تشعر عند ذبح الخروف ؟

لا ادري من يجعل البشر يقبلون هذه المفارقات هل العادات او عفيون الدين ؟؟؟

انا لا اقول لا يجب على البشر اكل اللحوم

لكن طريقة الذبح الجماعي فى يوم واحد و جعل الدماء فى كل مكان و امام الخراف و الأطفال
 و جعلها كذلك مناسبة لأن سيدهم ابارهيم قال له الاهه يجب ان تذبح ابنك و و و و من قصة كارتونية هو الذي لا يدخل البال ...

قضية اكل اللحوم مفروغ منها البشر حقا يستطعون التخلي على اللحم ... الكثير منهم يعيش بدونه عبر العالم و يسمونهم
النباتيين او انسان نباتي يعني يأكل الا النباتات خضار و وفواكه و هناك اكلي اللحوم ... و الكثير منا يأكلهما مع بعض
 كما ان كوكبنا تطور على وتيرة القوي يأكل الضعيف و الصراع من اجل البقاء ...
لكن نحن البشر من المفروض اننا تطورنا لدرجة اننا نجد عدة بدائل
او على الأقل تغيير طريقتنا لأكل هذه الكائنات الحية التي تشعر مثلنا و ترى من حولها 
لأننا نشبهها نوعا ما و نفوتها الا بقدر من الوعي ...

Lyrien


إقرأ المزيد
 

خليفة داعش يموت على يد احد المندسين فى المسجد ؟



لقد مات و السلام انتهى امر البغدادي و الى الأبد موت البغدادي على ايدي رجل مسلح كان بين المصليين مع ان الكثير من المسلحيين كانو يحرسونه الا انه استطاع التسلل الى الداخل و قتل البغدادي ....
إقرأ المزيد
 

عيد مبارك للجميع ...


مرة اخرة

الآلهة تطالب بالقرابين والنذور

القصة التي تتكلم عن تقديم إبراهيم ابنه اسماعيل قربانا لله، ومن بعدها القصة التي عن نذر عبد المطلب بتقديم ابنه عبد الله قربانا للات والعزى، ليست استثناء او وليدة اديان التوحيد بل هي تراث ديني قديم عرفه الانسان منذ فجر الوثنية واقتبسته الاديان السماوية عن الوثنية ولازال جزء من طقوسها. هذه الطقس نجده متطور للغاية عند حضارات الهنود الحمر، ولكن في الفترة الاخيرة جرى الكشف عن اهميته لدى الشعوب الاوروبية القديمة. 


في شمال اوروبا الغربية عثر الباحثيين على جثث في حالة جيدة للغاية بالرغم من انه مضى عليهم حوالي 2000 سنة. مايسمى Tollundman, الذي عثر عليه في جيلاند الدانماركية ادهش الجميع بتعابير وجهه الفتية. الجثة التي اطلق عليها Bockstensman, والتي عثر عليها في قرب مدينة فاربيرغ الدانماركية كانت لاتزال في ملابسها العائدة للعصور الوسطى. التحاليل التي اجريت على هذه الجثث، تشير الى انهم ماتوا كقرابين للالهة المتعطشة للدماء، وان تقديم البشر كقرابين كان عادة منتشرة في العصر الحديدي، خصوصا في اللحظات الحرجة. 

عام 1950 عثر الطفل John Kauslund وامه على اول جثة متحنطة هي التي اطلق عليها Bockstensman ويحتفظ بها الان في متحف دانماركي. وهذه الجثة كانت واحدة من العشرات من التي عثر عليهم في الدانمارك، المانيا، ايرلند، هولند، وحفظتهم عوامل مناسبة في الاماكن التي كانوا فيها. 

الجثث التي عثر عليها في الدانيمارك اختلفوا عن بقية مناطق العالم في كون عدد الاناث بينهم تماثل عدد الذكور. في بقية المناطق كان عدد الذكور اكبر بكثير إضافة الى العثور على اطفال. 


في النرويج والسويد عثر على القليل من الجثث ولكن احيانا يتم العثور على اشياء جديدة في المرتفعات النباتية المتفسخة ، ومن خصائص هذه الامكنة ان لاتماس لها مع المياه الجوفية وانما فقط مع مياه الامطار الحلوة. هذا الامر بالارتباط مع مواد في النبات من بينها مادة تسمى sphanan, تؤدي الى حفظ الجثة وكأنها منحوتة. هذه المادة تتغلغل في المسمامات الجلدية وتمنع الميكروبات من تفسيخ الجثة. إضافة الى ذلك فالبيئة الموجودة فيها البقايا النباتية هي بيئة فقيرة بالاوكسجين مما يكبح التفسخ ايضا. مادة sphanan تقوم، بالدرجة الرئيسية ، بحفظ الجلد والعضلات والاجزاء الطرية، ولكن الزمن يجعل من الصعب العثور على بقايا قابلة للتحليل الجيني. على الاخص الاعضاء الداخلية الطرية تحفظ بشكل يدعو للدهشة. 

من علائم المرتفعات النباتية المتفسخة انهم، غالبا، مرتفعين في وسطهم. لهذا السبب ينحدرون بسلاسة نحو الاطراف. في الكثير من الحالات ادى هذا الانحدار الى ان الجثث تتقطع الى اقسام، وحدث العثور على اجزاء متبعثرة. إضافة الى ذلك فإن امتلاء النباتات المتفسخة بالماء يجعلهم ثقيلين مما يؤدي الى تحطم اجزاء الجثة الطرية. 

هذه الجثث كانت محفوظة بشكل جيد الى درجة ان الفلاحين الذين يروها للمرة الاولى يعتقدون ان انها جريمة قتل حديثة، ويتصلون بالشرطة الجنائية. البعض منهم يعتقد انهم تعرفوا على القتيل كما حدث مع الجثة المسماة Grauballeman. فقط الطرق الحديثة في التحليل امكنها ان تقف هذا الجدل القديم وتبرهن على انها جثث من الماضي السحيق. Tollundman مات في العصر الحديدي، قبل فترة الرومان، في الفترة مابين 375 -210 قبل الميلاد. Grauballeman مات في نفس الفترة تقريبا، حوالي 290 قبل الميلاد. اغلب الجثث من هذا النوع ماتت في الفترة ذاتها، اي قبل حوالي مابين 2000-2500 سنة. 


التحاليل التي جرت على هذه الجثث كان دقيقا ومعقدا. لقد تمت ارشفت حتى بصمات الاصابع والندب على الاجسام التي كانت ظاهرة بوضوح. غير ان جثة Tollundman جرت معالجتها بطريقة خاطئة لعدم وجود التجربة في ذلك الوقت لدى العلماء. لقد تم فصل الرأس عن الجسد، ووضع الرأس لمدة نصف سنة في محلول من الخل والفورمالين، ثم بعد ذلك في الكحول واخيرا جرت معالجته بالشمع. بسبب الشمع انكمش الرأس واصبح 12% اصغر من حجمه السابق. 

Tollundman لم يمت موتا طبيعيا، لقد كان هناك حبلا من الجلد مربوطا حول عنقه. على راسه كانت توجد قبعة من الجلد وحول خصره كان هناك حزام. وبشكل عام كان عاريا، وعدا الحبل حول رقبته لم يكن عليه اصار اصابات. 

نفس الروتين نراه على الجثث الاخرى التي عثر عليها في اوروبا. الجميع ماتوا خنقا بالحبل، او شنقا او بضربة على الرأس. وجميعهم جرى رميهم في الغابة بدون اي سلاح او هدايا الموت التي عادة ترافق الانسان عند الدفن في الحضارات القديمة. جميع الجثث كان عليها ملابس بشكل من الاشكال، إما مباشرة عليهم او بقربهم، عدا Tollundman و Grauballeman, حيث عُثر عليهم وهم عرايا تماما تقريبا. ولكن من الممكن انهم كانوا يلبسون ملابس من الكتان تفسخ ولم يبقى منه اثر. 



علماء الاثار وعلم الاثنيات اجتمعوا لتفسير اسباب هذه الظاهرة. في البدء اعتقدوا انهم اناس ظاعوا في الغابة وسقطوا بالصدفة في المستنقعات والتربة المتحركة. غير ان هذه الفرضية ظهر بوضوح عدم صحتها لكون اغلب الذي تم العثور عليهم كانوا يستلقون في وضعية مريحة، إضافة الى ذلك كان من الواضح انه اضيفت لجثثهم مواد ثقيلة، من الاحجار مثلا، حتى لايصعدون الى السطح من جديد، وإلا فإن صعودهم الى السطح سيجعلهم يتفسخون بسرعة ولن نعثر على بقاياهم، تماما كما اننا لانعثر على بقايا الحيوانات التي يصدف ان تغرق. 

بعض الباحثين اعتبر انه جرى قتلهم واخفائهم تحت بقايا النباتات المتعفنة والتي كانت تغطي ربع الاراضي الدانماركية في العصر الحديدي. مجموعة اخرى من الباحثين اعتقدت ان الجثث هي لاشخاص خرقت قوانين الجماعة التي كانت تعيش بينهم وكانت عقوبتهم الموت. غير ان حقيقة ان دفنهم جرى بكل احترام يتناقض مع هذه الاستنتاجات. لو كانوا مجرد مجرمين لما اهتم احد بدفنهم بهذا الاهتمام. 

واخيرا طرح الباحثين احتمال ان تكون الجثث لاشخاص مرضى او ضعفاء، كانوا عبء على اهاليهم فتم التخلص منهم. غير ان هذه الفرضية رفضت ايضا، لكون الوقائع تشير الى ان الاشخاص لم يكونوا مرضى او ضعاف، بل على العكس، كانت عظامهم تشير الى ان تغذيتهم كانت جيدة. قطع الاقمشة التي عثر عليها الى جانب بعض الجثث تشير الى انها من نوعية عالية، ولابد انها كانت غالية. 


النظرية الاكثر توافقا مع المعطيات هي النظرية التي تقول انهم كانوا قرابيين للاله، جرى التضحية بهم وتقديمهم نذور في طقوس دينية. هذه النظرية جرى تأسيسها اعتمادا على اللقى التي جرى العثور عليها، وعلى معرفتنا بتقاليد وقيم وحياة الشعوب القديمة للمنطقة المعنية في العصر الحديدي. 

العصر الحديدي ماقبل الرومان كان عهدا انتقاليا على الكثير من الاصعدة. لقد كان لاحقا للعصر البرونزي حيث كانت الشمس هي الاله الاعلى المعتمد، والذي جرى تأليهها بتقديم النذور على شكل هدايا ثمينة. في العصر الحديدي ماقبل الرومان بدأت شعوب المنطقة بعبادة آلهة لها شكل البشر، التي يسميها البعض ديانة آسا، .Asatron 



الالهة الجديدة كانت مطالبها اكثر مادية واوضح، لقد طالبت بقرابين من لحم وعظام، لربما كانت تقدم للرب من اجل ان يرسل بالمقابل الامل بمحصول جيد او رشوة للمساعدة على الشفاء. والاله الجديد كان اكثر شدة، لقد احتاج الى ضحية بشرية بين فترة واخرى. كما تشير الجثث التي عثر عليها فقد استخدم الانسان بعض الاماكن لدفن موتاه مع هدايا الموت خاصتهم، في حين ان الاماكن الاخرى كانت مدافن ضحايا الاله بدون هدايا موت لانهم كانوا بنفسهم هدية. 


بعد ان تطورت ديانة الاسا عند الفيكينغ اصبحت القرابين البشرية مسألة روتينة. حسب هذا الدين كان شنق الضحية حزء هام من الطقوس، الى درجة ان الاله الاهم المسمى اودين، كان يسمى ايضا إله المشنوقين. حسب اساطير الفكينغ تعرض الاله اودين بذاته لتجربة الشنق من اجل الحصول على الحكمة. كجزاء له على تحمله الخارق حصل على مكافئة عبارة عن الاحرف الاسكندنافية الاولى. 

الضحايا لم يكونوا يعتبرون موتى بالمعنى العادي للكلمة وانما الامر اقرب الى مفهوم الشهداء ، في حين ان الموتى العاديين كان يجري حرقهم، وبعد الحرق توضع بقاياهم في إناء او يجري دفنهم. في حين نجد ان قرابين الاله تسجى بكل هدوء في وضعية مريحة. مثلا نجد ان Tollundman قد عُثر عليه وهو متكور على نفسه وكأنه في وضعية النوم. من الواضح انه جرى تسجيته بهذه الوضعية قبل ان يتحول الى مومياء.. فقط الجثث التي جرى دفنها في الشتاء او في الربيع المبكر ، عندما كان الماء لازال باردا ، جرى حفظها، ولذلك نحن لانعرف فيما إذا كانت هذه الطقوس قد جرت في الصيف ايضا ام لا. 


في عصر الرومان جرى تحول تدريجي الى المسيحية وهي ديانة تؤمن بإله واحد، وبهدوء اختفت طقوس الاله اودين وقرابينه. حسب الديانة المسيحية يعتبر المسيح هو الضحية القصوى التي قدمت حياتها قربانا، ولهذا السبب لم يعد يحتاج الاله للمزيد من الضحايا والقرابين. في الاسلام لاتزال تقدم الضحايا، ولكنها اصبحت من الحيوان، ولهذا الطقس عيد يسمى عيد الاضحى، إضافة الى بقاء عقيدة النذور والهدايا من اجل الله. 


في امعاء Grauballeman تم العثور على آثار فطريات تعيش على الحبوب، مثل القمح. بكميات كبيرة يمكن لهذه الفطريات ان تسبب هلوسة. هذا الامر حفز الباحثين على التساؤل: هل اكل رجل الكراوبال كمية كافية منها قبل الموت؟ التحاليل تشير الى ان كمية هذا الفطر لاتزيد عن الحدود الدنيا المسموح بها اليوم، إضافة الى ان الناس في ذلك الوقت كان لهم قدرة اكبر على التحمل. 

النازيين استخدموا هذه اللقى من اجل تسويق استنتاجات ايديولوجية مثل ان " اجدادنا كانوا يقتلون المثليين ويدفنوهم في الاحراش". غير انه لايوجد اي دليل على إدعاءات هملير الايديولوجية. وبالرغم ذلك، اظهر بحث حديث ان جثتين هولندتين، لربما ، فعلا جرى قتلهم لكونهم مثليين. هذه الامر يتعلق بجثتين عُثر عليهم عام 1904 وهم متشابكتان، وقد اطل عليهم: Weerdingeparet, واحدها كان ذكر بوضوح. الثانية اعتقد المرء في البدء انها كانت لانثى، ولكن قبل بضعة سنوات جرى اول تحليل للحمض النووي لجثة المومياء النباتية. التحليل اظهر ان كلاهما ذكور وغير اقرباء مع بعض. هل كانوا فعلا مثليين، لن نستطيع الاجابة على هذا السؤال ابدا، إذ مجرد تشابكهم عند الموت لايكفي برهانا. 

----------------------

فى بعض الفقرات الترجمة رديئة لكن استطعنا اخذ فكرة بعض الشيئ عن المحتوى...

ترجمة خالق محجوب



الله مثل ما يقولون علام الغيوب صانع القدر يضطر الى امتحان ابراهيم فى ابنه اسماعيل حتى يعلم هل ابراهيم ينفذ اوامره ؟
عجيب
كلما فكرت فى هذه الديانات امتلئ عقلك بعلامات التعجب و الإستفهام

كلها اضحيات
 كانت فى الماضي الأضحية عبارة عن بشر ثم تحولت الى كباش...
لكن يضطر البشر لإعادة التضحية ببني جلدتهم فى مسائل اخرة ...
هل نعتبر القذافي اضحية النيتو لثوار ليبيا حتى يفتحو لهم نهب أبار النفط ...


المهم عيد مبارك لكل من يؤمن بهذه الخرافات


تعلقاتكم يعني استمرارنا :)

فى الأخير مثل كل مرة لكم الحكم النهائي ...


Lyrien
 18:32   ----   14 oct. 2013
إقرأ المزيد
 

مجموعة مقاطع لا تصدق على يوتوب ufo

تجدون فى هذا المقطع عدة اجسام غامضة تحوم فى السماء ...
فى حقيقة الأمر انا كنت متعود ارى هذه المقاطع لكن منذ انتشار لعبة الدرون drone
قل هاجسي لهذه المقاطع لأن بهذه الدرونات يستطيع الكل تجهيز جسم ما و وضعه فى السماء لكي يحوم...
بمعنى الكل متاح له و يستطيع خداع الناس

لكن هذا المقطع ليس كابقية المقاطع لأن هنا الجسم  يتجزء لعدة قطع و يتفرق و هذا لا تستطيع فعله الطائرات بدون طيار او درونات الرجاء اكمال المقطع كليا ثم الحكم ما اتكلم عليه فى وسط المقطع ...

هناك كذلك فى المقطع مكان تحت اعماق البحر ضخم جدا  مدعم بالصور ثلاثية الأبعاد حتى يقربون لنا صورة حجمه هذا المكان وجد من طرف شخص على جوجل ايرث ... تجدون كذلك اعترافات بعض الأشخاص من امريكا ...




طبعا لكم الحكم النهائي

Lyrien
إقرأ المزيد
 

قصة اختطاف الزوجان هيل حقيقة ام خيال ؟

لطلب بعض الزملاء عن مقالات تخص الكئانات الغير الأرضية اريد ان اطرح هذه القصة التي فعلا كان لها رواج كبير بين وسائل الإعلام و المواقع لما تحمله من  نسبة كبيرة من المصدقية القصة عرضت فى 2010 و هي بعدة لغات و انا صادفتها بالغة الإنجليزية والأن وجدتها بالعربية اترككمم مع القصة ...

 
لعقود طويلة غصت وسائل الإعلام بقصص الصحون الطائرة و المخلوقات الفضائية الغريبة , إلى درجة ‏أصبحت معها هذه القصص في غاية الابتذال و صارت نادرا ما تجلب الانتباه , ربما لأنها جميعها تتشابه من ‏حيث الوقائع , التي تتلخص دائما في مشاهدة أضواء أو أجسام غريبة تمر مسرعة في السماء من دون أن يوجد ‏أي دليل يؤكد بأنها حقا مركبات فضائية تقودها مخلوقات ذكية قادمة من عوالم أخرى. لكن من بين كل قصص ‏الصحون الطائرة , هناك عدد قليل جدا منها يبدو محيرا إلى درجة يصعب معها إيجاد تفسير منطقي له , وحادثة ‏خطف عائلة هيل هي إحدى تلك القصص التي يعتبرها أنصار ظاهرة الصحون الطائرة من أقوى أدلتهم و ‏حججهم على حقيقة وجودها.

إقرأ المزيد
 

كيف يفكر العلماء و من يسمون انفسهم علماء !!

أهلا بالجميع

اردت فقط اليوم ان اعبر على ما اريد فى هذا اليوم :)


هناك عدة اسئلة اصادفها على الويب و اشعر و كأنها طرحت علي و فى بعض الأحيان افضل ان اشارك فى الرد مع التعليقات لكن عملية التسجيل و تقديم الأيميل و تفعيله  فى المنتديات او المدونات سبب يحيلني على ذلك لذا اترك الرد يذهب مع الكثير من الردود التي لم اشارك  بها فى الماضي  كما قلت للأسباب المذكورة ...

الكثير من المتدينيين يعتبرون الملحدين و اللادينيين و حتى الربوبيين قد اصبحو بهذا الفكر ان صح التعبير عن طريق نزوات او الهروب من الفرائض او يريدون العيش فى مغامرة و الكثير من المتدينيين كذلك يعتقدون ان الملحد او اللاديني انسان غير طبيعي يعيش فى عالم خارج العالم الحقيقي الذي يعتقدون انهم فيه و هذا هو المشكل ... و هم لا يعلمون ان الديانات فى حد ذاتها هي عوالم فالمسيحييين لهم عالمهم المسيحي و المسلم له عالمه اللإسلامي و الهندوسي له عالمه و الكل له طقوس و  صلوات و عادات تختلف عن بعضها البعض و لو ارغموها لبعضهم البعض لا نشبت بينهم حروب لا تنتهي ...

إقرأ المزيد
 

هل يأتي صباح تستيقظ فيه لتجد الشمس تشرق من المغرب ؟



يتناقل البعض خبر عكس المريخ لمسياره لجعله دليلا على صحة التنبوء النبوي بظهور الشمس من مغربها كدليل من دلائل قيام الساعة.

تتدعي الاحاديث ان الرسول محمد قال ان من علامات الساعة الكبرى ان تشرق الشمس من مغربها وعندما يحدث ذلك لا تقبل التوبة !!

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( لا تقوم الساعة حتى تطلع الشمس من مغربها ، فإذا طلعت فرآها الناس آمنوا أجمعون، فذاك حين لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا) رواه البخاري ومسلم
إقرأ المزيد
 

مصدر ماء كوكبنا من اين ؟


 
البحار تغطي غالبية قشرة الارض، والثلوج المتجمدة في القطب الجنوبي والشمالي بدأت بالذوبان مسببة كوارث جمة ومع ذلك تزداد المناطق المصابة بالعطش. هذه الصورة تعكس كيف ان الماء يجلب ويأخذ الحياة على السواء.

وعلى الرغم من أهمية المياه للبقاء على قيد الحياة، نحن لانعلم الجواب على سؤال اولي: من اين جاء الماء الى الارض؟
في المدارس نتعلم عن دورة المياه في الطبيعة، كيف ان الماء يتبخر ويتبرد ليتكثف ويعاود الهطول، وتستمر الدورة. ولكن الكتب المدرسية لاتتكلم عن مصدر المياه على الارض.

إقرأ المزيد
 

من بنى أهرامات مصر؟؟ (وثائقي 25دقيقة)


الكثير من العلماء و الباحثيين فى مجال الميثلوجي و الأركيولوجي و الأكادميين خصوصا منهم... إما ان يتوقفون عن الكلام او يلمحون بكلمة غريب او غامض عندما ينصدمون بحقائق غريبة فعلا عبر معالم و اثار فى العالم... بمعنى انهم عندما يجدون مثلا صخرة ضخمة مصقولة بطريقة عجيبة لا تستطيع اي شركة عالمية فى هذا المجال صقلها ... يكتفون بالإشارة انها غريبة و غامضة لكن الكثير منهم التحق بفكرة ان كوكبنا كان به عرق ليس من عرقنا و  متفوق علميا و هو من ترك لنا بعض المعالم فى الأرض لكي نكتشفها نحن الأن فى عصرنا و بكل علومنا و تيكنولوجيتنا لا نستطيع ان نقلدهم  فى ما تركوه...
اترككم مع هذا الوثائقي الذي يتسائل من اين لنا هذه البنايات و المعالم الضخمة و التي استعملت فيها حسابات رياضية من مستحيل ان تكون الشعوب القديمة  تفقه منها شيئ ... لأن هذه الحسابات  مرتبطة بكواكب لا ترى بالعين المجردة !!!



Lyrien
إقرأ المزيد
 

العلم على وشك ان يغير حياتك... (وثائقي 44 دقيقة)

انا ستيفن هوكينغ و اود اعطائكم لمحة عن مستقبلكم
فى هذا البرنامج خمسة علماء يحققون فى ابتكارات ستغير الحياة ... موجات التقدم تتجه نحوكم
.....
الفيلم الوثائقي ستيفن هوكينغ وعلم المستقبل: اتصالات الهايبر
تعرَّف على عصر جديد حيث تتحدث الآلات إلى الآلات، وتتشابك خيوط العلم لتشكيل تخصصات جديدة وتُجرَى اتصالات جديدة يومياً.



بواسطة : DZintervontion
إقرأ المزيد
 

الأبعاد الإحدى عشرة والأبعاد الكونية ..

الأبعاد الإحدى عشرة والأبعاد الكونية

دائماً ما يُبهرنا العلم بما يقدمة لنا خصوصاً في العقود الأخيرة من القرن العشرين وأحياناً يأتى العلم بما لا تتخيله العقول وبعد كل ذلك نرى أن العلم لم يتوصل إلا إلى نسبة ضئيلة جداً من الأسرار المحيطة بنا

. وها هى الأبعاد الإحدى عشرة واحدة من الأشياء التي يتوقف عندها العقل لكى يستطيع تحليلها وتخيلها, والتي يتم دراستها حالياً عن طريق " نظرية الأوتار" وهي مجموعة من الأفكار الحديثة حول تركيب الكون تنص هذه الأفكار على أن الأشياء أو المادة مكونة من أوتار حلقية مفتوحة و أخرى مغلقة متناهية في الصغر لا سمك لها, تستند إلى معادلات رياضية معقدة, وللتخيل أكثر فهى مثل أوتار الة الكمان أو الجيتار عند العزف عليهما نحصل على نغمات مختلفة نتيجة إرخاء أو شد الأوتار وبالعودة إلى عالم الفيزياء, الذرات في المادة بدءً من جسد الكائنات الحية وإنتهاءً بالنجوم البعيدة تتكون من أوتار دقيقة مهتزة وبحسب هذه النظرية فإن الكون ما هو إلا سيمفونية أوتار فائقة متذبذبة فالكون عزف موسيقي ليس إلا، ومن الممكن معرفة الكون ومما يتكون من خلال معرفة الأوتار ونغماتها.

إقرأ المزيد
 

من اين لنا هذه القفزة الكبيرة فى التكنولوجيا ؟



صحيح اكثر من مرة اتسائل و اقول ...لو قارنا العصور ببعضها البعض نجد ان تاريخ مثلا 1500 م  يشبه تقريبا 1600م و كذلك 1700م و 1800م حتى بدايات 1900م  بدأنا نلاحظ التغير لكن ليس مثل وتيرة او سرعة التي كان يتطور بها البشر عبر هذه التواريخ من ناحية طريقة العيش و استعمال الوسائل و الإبتكارات ...اما القفزة النوعية و المفاجئة التي حيرت كل مفكر و باحث هي حقا بدأت من ايام هتلر او بعد  انتهاء الحرب النازية انذاك ...بمعنى اخر لو قارنا التواريخ المذكورة اعلاه نجد ان التطور كان بوتيرة ثم قفز فجأة بوتيرة اسرع بعد حرب هتلر اقصد هنا التطور التيكنولوجي طبعا...
إقرأ المزيد
 

جلجامش و البحث عن الخلود ...

ملحمة جلجامش (أو ملحمة كلكامش) هي ملحمة سومرية مكتوبة بخط مسمارى على 11 لوحا طينيا اكتشفت لأول مرة عام 1853 م في موقع أثري اكتشف بالصدفة وعرف فيما بعد أنه كان المكتبة الشخصية للملك الآشوري اشوربانيبال في نينوى في العراق ويحتفظ بالالواح الطينية التي كتبت عليها الملحمة في المتحف البريطانى. الألواح مكتوبة باللغة الاكادية ويحمل في نهايته توقيعا لشخص اسمه شين ئيقي ئونيني الذي يتصور البعض أنه كاتب الملحمة التي يعتبرها البعض أقدم قصة كتبها .

تعد ملحمة جلجامش الرافدية، أهم وأكمل عمل إبداعي أسطوري شعري، كتبت سطوره منذ العهد السومري في المرحلة الواقعة بين (2750و2350) قبل الميلاد عن الملك جلجامش الذي عاش في مدينة أوروك «الوركاء» الواقعة في وادي الرافدين على الضفة الشرقية لنهر الفرات، وقد تشكلت حول شخصه باقة من الحكايات الأسطورية والبطولية، التي تسرد أخبار أعماله الخارقة، وسعيه المستميت إلى معرفة سر الحياة الخالدة.

إقرأ المزيد
 

الموت و القيامة عند القدامى ...


  تدل النصوص السومرية والبابلية على أن هناك تشابها تاما بين تلك النصوص حول فكرة البعث و النشور في حياة أخرى بعد الموت , فكلاهما ينكران البعث و القيامة , فقد وصف السومريون و البابليون العالم الآخر على أنه عالم الظلام و الرهبة , وهو المكان الذي إذا ذهب غليه الإنسان لا يخرج منه أبدا . وقد سماه السومريون العالم السفلي الذي يحكم فيه الإله" نرجال " وينعتونه أحيانا بمدينة الأموات , وقد سماه البابليون " أرالوا " و الناس في هذا العالم كما ورد في ملحمة جلجامش متساوون . وقد ورد في وصف الآخرة في القصيدة التي تصف نزول الآلهة عشتار إلى هذا العالم في بداية الربيع من كل عام لتخرج زوجها تموز إله الخضار و الربيع فقيل إنه موضع مخيف مسّور بسبعة أسوار ضخمة يحرس كلا منها مردة الشياطين وتتولاه الإلهة " إيرشكيكال " إلهة الظلام و الدجى و الموت . وخلاصة القول أنه ليس في عقائد البابليين و السومريين ما يوعد به الإنسان من آمال دينية لذيذة بعد الموت , أي لا توجد عندهم جنة ونار أو نعيم أو جحيم . وأثر هذا الاعتقاد في الحضارة السومرية و البابلية جلي واضح في جميع مقوماتها حيث تطغى عليها صفة المادية و النعيم و المتعة في هذه الحياة .

إقرأ المزيد
 

أهم الأخبار عبر المواقع العربية